مجلة مرفوع من الخدمة

الاثنين، 28 فبراير، 2011

أسئلة يجب أن يجيب عنها محمود وجدي وزير الداخلية الجديد


أسئلة يجب أن يجيب عنها محمود وجدي وزير الداخلية الجديد
من أصغر جندي إلى أكبر ضابط في الداخلية : أنتم تتقاضون رواتبكم من جيوبنا مقابل عمل لا تقومون به
إذا كان رصيد القوات المسلحة لدينا يسمح لها بخطأ فإن رصيدكم لدينا أقل من الصفر
وزير الداخلية خاطب رجاله الثائرين عليه مستندا لدبابة وممسكا بميكروفون ثم إشتعل مبنى الداخلية
رجال الوزير وصفوا المصريين بأنهم قوادين وتعدوا على أسيادهم ومدير أمن القاهرة يسخر من أهالي المظلات

أعتقد أن من حقنا بعد كل ما عانيناه على يد وزارة الداخلية المصرية سواء عبر سنوات من ممارسات لا يمكن وصفها إلا بأنها ممارسات قوة إحتلال من حيث العسف في إستخدام النفوذ والقوة مرورا بحالة لا تحتاج لتقديم مستندات مؤيدة لها من أعمال تربح ورشاوي وإستغلال نفوذ طالت كل قطاعات الوزارة دون تفريق ، من حقنا أن نأمن على أنفسنا من وزارة مثل هذه تحولت من وزارة مهمتها السهر على أمن المواطنين إلى وزارة مارست الإجرام وفقا لفكر مؤسسي لعل أبرز ما وثق له هو ما إتبعته من أعمال القتل العمد لمتظاهري ثورة 25 يناير سواء بطلقات الرصاص أو عبر دهس المتظاهرين بسيارات إشترتها الداخلية خصما من ضرائبنا وأموالنا
وزارة الداخلية التى لم تدرك حتى اللحظة أنها لم تعد صاحبة قرار في عودتها للشارع المصري من عدمه وإن كانت بغيابها المستفز والمتعمد تمارس نوعا آخر من إهدار القانون فوزارة الداخلية من وزيرها إلى أصغر جندي بها تتقاضي رواتبها من جيب دافع الضرائب المصري مقابل عملا لا تؤديه وهي ربما لا تؤدي هذا العمل عمدا لأنها تحاول أن تضعنا بين خيارين فإما أن نقبل بعودتها كما هي وفقا لعقليتها الصدأة المرفوضة وممارساتها غير المقبولة أو أن تقوم بإرسال وتحريض البلطجية والخارجين على القانون ليروعوا أمننا

الاثنين، 21 فبراير، 2011

نيولوك لوزراة شفيق بأحزاب ميتة و جماعة الإخوان التى أظهرت وجهها القبيح


نيولوك لوزراة شفيق بأحزاب ميتة و جماعة الإخوان التى أظهرت وجهها القبيح
شفيق حاول صنع وزارة إئتلافية فأتي بوزارة إنتهازية ومتوسط أعمار فوق الستين

أفهم أن يقوم أحمد شفيق رئيس حكومة تسيير الأعمال بتغييرات في وزارته لإرضاء الرأي العام الذي لا يستطيع هضم الوزارة كاملة بداية من رأس الوزارة المحسوب على نظام مبارك لكن ما لا أفهمه أن يخطئ أحمد شفيق القراءة فيأتي بوجوه من معارضة غير موجودة إلا داخل مقرات أحزاب تحصل على تمويلها من الحكومة وتحصل على حصص ورق حكومية لطباعة جرائدها ولا تمثل سوى بعض المصابين بجنون العظمة من رؤساء الأحزاب الورقية الذين أدمنوا العيش في خيال إفتراضي يتوهمون فيه أنهم زعماء الأمة وبعد كل ذلك يظن رئيس الوزراء المصري أن تلك علامة على أنه يكون حكومة إئتلافية يمكن أن تكون مقبولة من الشعب
نظرة سريعة إلى تشكيل حكومة شفيق الجديدة القديمة يثير الدهشة فالحكومة تحاول الحفاظ على متوسط سن كبير جدا عبر ضم الدكتور يحي الجمل للتشكيل الحكومي في منصب نائب رئيس الوزراء دون أن نعرف سببا للمنصب الجديد سوى توسيع التشكيل الوزاري في محاولة لتقديم متحدث جديد بإسم مجلس الوزراء يظن رئيس الحكومة أنه قد يكون مقبولا

الإسكندرية مازالت غاضبة رغم قرار القبض على الضباط الثلاثة


الإسكندرية مازالت غاضبة رغم قرار القبض على الضباط الثلاثة

في محاولة لتهدئة أهالي الإسكندرية الذين يصرون على عدم التعاون أو السماح لقوات الشرطة بالعمل داخل مدينتهم قبل التحقيق والقبض على مدير أمن الإسكندرية وضباطه أمر المحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية بضبط وإحضار 3 ضباط شرطة بمديرية أمن الإسكندرية للتحقيق معهم في التهم المنسوبة إليهم بإطلاق رصاص حي على عدد من المتظاهرين الجمعة 28 يناير 2011

منير الوسيمي من نقابة المهن الموسيقية إلى تخشيبة قسم عابدين


منير الوسيمي من نقابة المهن الموسيقية إلى تخشيبة قسم عابدين

يبدو أن النقابات التى كان يحكمها نقبائها من مبنى أمن الدولة ستشهد الكثير من أحداث الإعتصامات والمظاهرات وطرد النقباء إلى الشوارع وبعد طرد أشرف زكي الذي مارس بإقتدار دور المخبر في نقابة المهن التمثيلية تم إلقاء القبض على نقيب الموسيقيين منير الوسيمي الذي لم يتحمل وجود متظاهرين من أعضاء النقابة فإستعان على الفور بالبلطجية لفض المظاهرة مستخدمين السنج والمطاوي والسلاح الأبيض في معركة أدارها وكيل النقابة عادل المنياوي وأسفرت عن إصابات للبعض تم إثباتها في محضر رسمي وتم القبض على منير الوسيمي ووكيل النقابة وإحتجازهما بقسم عابدين إلى حين تحويلهم للنيابة
الوسيمي كان يريد فض المظاهرة بأي شكل خاصة بعد أن بدأ المتظاهرون يوزعون أوراقا تثبت تورطه في عمليات إختلاس وإهدار مال عام وفساد  

الأحد، 20 فبراير، 2011

بالفيديو: الفنانين يطردون أشرف زكي من النقابة ويحيلونه للتحقيق للتآمر على ثورة 25 يناير


بالفيديو: الفنانين يطردون أشرف زكي من النقابة ويحيلونه للتحقيق للتآمر على ثورة 25 يناير

أشرف زكي الذي تاجر في كل شئ إرضاء للنظام بداية من وصوله إلى مقعد النقابة متاجرا بدماء شهداء بنى سويف وحتى الأيام الأخيرة التى حاول فيها المتاجرة بدماء شهداء 25 يناير للتقرب إلى السلطة المصرية ومحاولته الحثيثة لتكوين مظاهرات مضادة لإخراج الثوار من التحرير لكن يبدو أن ذكاء تاجر الدماء لم تسعفه هذه المرة
أشرف زكي كان قد إتفق مع بعض أعوانه داخل النقابة ممن كان يضع في حساباتهم أموال النقابة في وقائع سيجري التحقيق فيها فيما بعد، إتفق مع أعوانه على ممارسة حيلة من حيل الثورة المضادة بأن يقوم هؤلاء بالتظاهر مطالبين بمحاسبة من يراهم أشرف زكي (يعيقون العمل الثوري) حسب تعبيره وهؤلاء كما هو معروف هم الفنانين الشرفاء المطالبين بإقالته لكن يبدو أن الأحداث قد تجاوزت أشرف زكي ومجموعة منتفعيه فصدر قرارالفنانين بإقالة أشرف زكي من نقابة المهن التمثيلية والتحقيق معه لتآمره على الثورة بعدة وسائل سيكشف عنها التحقيق القادم

بالفيديو: الشرطة أحضرت اللوادر وطردت المساجين من السجون


بالفيديو: الشرطة أحضرت اللوادر وطردت المساجين من السجون

بعد أن كثر الحديث من قيادات الداخلية والمتعاطفين أو المتعاملين معها عن أن حوادث الهرب من السجون كانت نتيجة لقيام عصابات مسلحة ( من أطراف خارجية وفقا لمخطط أجنبى حسب قولهم) هي من قامت بإخراج المساجين تحت التهديد بضرب النار وأن هذه العصابات كسرت أسوار السجون بإستخدام اللودر إعترف عدد من المساجين بعد القبض عليهم بأن عناصر الشرطة قامت بتغيير الزي الرسمي للشرطة بأزياء مدنية وأطلقت النار على المساجين طالبة منهم الخروج من السجون بعد أن قامت بكسر أسوار السجن مستخدمة لوادر

السبت، 19 فبراير، 2011

عماد الدين أديب بائع التوك شو الذي لم يقفز من السفينة الغارقة


عماد الدين أديب بائع التوك شو الذي لم يقفز من السفينة الغارقة

عماد الدين أديب أو الرقم الصعب في الإعلام المصري والذي يجبرك على أن تظل تستمع إليه ليس بسبب صدق ما يقوله لكن لأن الرجل يملك أو كان يملك كما من المعلومات ينفرد بها عن غيره من الإعلاميين بحكم اتصالاته بصانعي القرار في مصر والتى أحيانا ما يمررها هي أو بعضها لشقيقه عمرو أديب لكن في النهاية الرجل يتعمد في كثير من الأحيان خلط السم بالعسل في خلطة إعلامية يحسد عليها كان أصدق مثال عليها ما قام به وقت تظاهرات ميدان التحرير التى طاف خلالها بكل البرامج الفضائية محاولا التخويف وفض الإعتصامات بالكلمات بعد أن فشلت الرصاصات في فض الإعتصامات

عاجل: القوات المسلحة تعفو عن الرائد أحمد شومان المشارك في مظاهرات 25 يناير


عاجل: القوات المسلحة تعفو عن الرائد أحمد شومان المشارك في مظاهرات 25 يناير

لم يروادنى الشك لحظة واحدة أن المشير حسين طنطاوي ورجال القوات المسلحة يمكن أن يعاقبوا أحدا على وطنيته لذلك كنت أتوقع البيان الذي صدر عن القوات المسلحة بالعفو عن الرائد أحمد شومان الذي إنضم للمتظاهرين في التحرير
يبقى أن نطلب من القوات المسلحة والمشير طنطاوي الذي إنحاز دائما للشعب المصري أن يعمم هذا العفو على باقي أفراد القوات المسلحة التى شاركت في مظاهرات التحرير مدفوعين بوطنيتهم الصادقة وواضعين وساما جديدا على صدر قواتنا المسلحة التى تثبت كل يوم أنها جيش الشعب لا جيش النظام
رابط الصفحة الرسمية للقوات المسلحة على الفيسبوك التى جاء بها قرار العفو إضغط هنا

تفاصيل لحظة القبض على حبيب العادلي: أمين شرطة دفعه بقسوة لإجباره على إرتداء الكلبش


تفاصيل لحظة القبض على حبيب العادلي: أمين شرطة دفعه بقسوة لإجباره على إرتداء الكلبش
العادلي يجرد من حافظة نقوده وهاتفه المحمول أثناء إجراءات تسليمه لسجن طرة
  
خلافا لمن دخلوا إلى سجن طرة من بين الوزراء الذين صدر قرار القبض عليهم وحبسهم لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق يبقى العادلي حالة متفردة بذاتها
حبيب العادلي الذي مارس الكثير من العسف والصلف سواء على أفراد الشعب أو على عناصر جهاز الشرطة أخيرا يصل إلى سجن طرة مكبل الأيدي يستقل سيارة من سيارات الترحيلات التى لقى من قبل عددا من المسجونين مصرعهم داخلها نتيجة لسوء التهوية لكن العادلي كان حظه أفضل من هؤلاء فوصل سالما إلى محبسه حتى بعد أن حاولت جهة ما إغتياله عبر إطلاق نار كثيف تعرضت له القافلة التى ضمت سيارته وسط شبهات بأن هناك خطة لإغتيال العادلي لدفن العديد من الأسرار معه

الجمعة، 18 فبراير، 2011

مرفوع من الخدمة تعيد نشر مقال عادل حمودة: أسرار الساعات الأخيرة قبل سقوط النظام


مرفوع من الخدمة تعيد نشر مقال عادل حمودة: أسرار الساعات الأخيرة قبل سقوط النظام
المقال أفضل عرض للساعات الأخيرة في عمر النظام وباقي الجرائد نقلت عنه دون خجل

عادل حمودة سواء إختلفت أو إتفقت معه يملك الكثير من العلاقات النافذة والقدرة على النفاذ إلى المجهول وهو دون غيره من رؤساء تحرير الصحف المستقلة لم تنله شبهة عمالة لنظام ولا لحاكم ورغم ذلك يواصل رحلة صعود لا تهدأ منذ أن كان صحفيا في روزاليوسف وحتى هذه اللحظة وعندما قرر أن يكتب عادل حمودة عن اللحظات الأخيرة في عمر النظام لم يكن مثل غيره لكن الجميع بعد ذلك قرر النقل من مقال عادل حمودة مع إضافة بعض البهارات والفبركات محاولين جعل مقالاتهم كما لو كانت تخصهم بالفعل مع تمويه ما كتب الرجل ونحن لا نخجل من نشر ما نراه جديرا بالنشر خاصة أن عدد الفجر الذي إحتواه المقال نفذ من الأسواق بعد دقائق من نزوله للتوزيع لذلك فإننا ننشر المقال على مسؤليتنا الشخصية لأنه أصبح حقا لكل الشعب المصري

شاهد أونلاين الفيلم الذي أنتجته البي بي سي عن كوميديا الثورة المصرية


شاهد أونلاين الفيلم الذي أنتجته البي بي سي عن كوميديا الثورة المصرية

الثورات تحمل أوصافا كثيرة تصفها فثورة فرنسا الأشهر في تاريخ الثورات وصفت بأنها ثورة الحريات ولم يجرؤ أحد على أن يصفها بالثورة البيضاء وثورة يوليو دائما ما واجهت مأزق تصنيفها كثورة من الأساس في حين يصر كثيرون وأنا من بينهم على أنها إنقلاب عسكري جري تسييسه
أما الثورة المصرية فقد حافظت على خصوصية غير مسبوقة بأنها : ثورة خفيفة الظل

الخميس، 17 فبراير، 2011

بالتفاصيل : خطة نظام مبارك السرية لإسترجاع الحكم


بالتفاصيل : خطة نظام مبارك السرية لإسترجاع الحكم
ما هي الخلايا النائمة التى تحاول إنتزاع الحكم من ثوار 25 يناير

حتى اللحظة حقق شباب ثورة 25 يناير أكثر بكثير من المطالب التى خرجوا من اجلها يوم 25 يناير فالبداية كانت : عيش حرية كرامة وطنية ، البداية كانت نهايتها محاولة المبيت ليلة في ميدان التحرير وهي الليلة التى حددت باقي سيناريو الأحداث
مصور صحفي تربطنى به صداقة وطيدة تحدث معى من أحد الشوارع الجانبية لميدان التحرير بعد منتصف ليل 25 قائلا: خلاص أنا ماشي في الميدان والميدان زي الفل
عندما شعر أننى لا أدرك ما يقوله قال: إحنا إتكنسنا من الميدان وبقينا بنعمل حرب شوارع في الشوارع الجانبية
أردف بعد ذلك أنه فقد الكاميرا الأصلية التى كان يصور الأحداث بها لكنه إستعاض عنها بكاميرا مينى دي في صغيرة أنسب في هذه الأحوال ثم أكمل : خلاص النظام لازم يمشى.
لا أعنيه شخصيا لكن ما أعنيه أنه عندما خرج الشباب يوم 25 لم يكن الأمر واضحا أمامهم كما وضح بعد ذلك وإستطاعوا خلال 24 قضوها في الشارع في قتال متلاحم مع قوات الأمن من أن يختزلوا سنوات طويلة من الخبرة السياسية تمكنهم من صياغة مطالبهم وتحديد أهدافهم فلم يعد الأمر مظاهرة لكنه تحول إلى هدف له ما بعده: الشعب يريد إسقاط النظام

الأربعاء، 16 فبراير، 2011

بالفيديو: الشرطة المصرية تشرف على تهريب المساجين


بالفيديو: الشرطة المصرية تشرف على تهريب المساجين

حتى لا ندفن رؤسنا في الرمال كالنعام يجب أن نواجه أنفسنا بالواقع وإذا كان هناك شك في أن كل ما تدوالته المواقع حول تورط قيادات في الداخلية في تهريب المساجين فإننا نعرض اليوم فيديو كامل لعملية تهريب مساجين تظهر فيه بوضوح وجوه الجنود المشرفين على عملية الهرب مع ملاحظة أن هؤلاء الجنود لم يتعرضوا للضرب بل ويحملون أسلحتهم ويعملون تحت توجيه أشخاص مدنيون (ربما ضباط مباحث أو ما شابه) وحتى لا نجزم بأي شئ فإننا فقط نقول أننا نتصور...نتصور أن وجود وجوه واضحة تشهد على هذه اللحظة يمكن أن يساعد عن طريق إستجواب الجنود والمشرفين على عملية التهريب ، يمكن أن يسهم في معرفة اللغز الذي يقف وراء كل ما نعانيه حاليا

على هامش ثورة اللوتس كلية أداب الإسكندرية تتبنى ثورتها الخاصة


على هامش ثورة اللوتس كلية أداب الإسكندرية تتبنى ثورتها الخاصة

كأن الجميع تذكر أن هناك شئ ومصطلح إسمه التظاهر وكأن الجميع إكتشف فجأة أن لديه مطالب وحقوق فعمت التظاهرات والإعتصامات أنحاء مصر كلها لكن ما أعرضه اليوم هو مجموعة من المطالب وصلتنى عبر البريد الإلكتروني عن مطالب سيعتصم من أجلها طلاب كلية أداب الإسكندرية (ولا أدري لماذا هي دائما الإسكندرية) ومن وجهة نظري أجد أن معظم هذه المطالب حق مشروع ليس لكلية أداب الإسكندرية فقط ولكن للجامعات المصرية بصفة عامة لكن كما يقال فإن أول الغيث قطرة وأخشى ما أخشاه أن ينهمر الغيث حتى نغرق فيه

مصريون ضد التمييز الدينى وأول بياناتها بعد الثورة


مصريون ضد التمييز الدينى وأول بياناتها بعد الثورة

شخصيا أتفق تماما مع كل ما جاء بالبيان الذي وجهته مجموعة مصريون ضد التمييز الدينى ولأسباب عدة لا داعي لذكرها خاصة أننا نحاول بناء دولة مدنية لكل مواطنيها وأعلم ويعلم معي كثيرون أن ما جاء بالبيان كافح وناضل من أجله كثيرون ممن حاولوا تحقيق مدنية الدولة في مقابل الخيار الذي طرحه نظام مبارك من حرية الإختيار بين إثنين لا ثالث لهما فإما أن تقبل بنظام لا مسمى له أو تقبل بالدولة الدينية التى جعلها فزاعة للجميع سواء داخل مصر أو في مواجهة طلبات الإصلاح التى ترددت كثيرا في الولايات المتحدة الأمريكية
يمكنك قراءة البيان والمشاركة في التوقيع عليه عبر الرابط الموجود في نهاية الرسالة

الثلاثاء، 15 فبراير، 2011

بالصوت والصورة بلاغ إلى الشعب المصري: مرتضي منصور حرض على قتل متظاهري ميدان التحرير


بالصوت والصورة بلاغ إلى الشعب المصري: مرتضي منصور حرض على قتل متظاهري ميدان التحرير
مرتضى منصور إتهم المتظاهرين بالخيانة ووصفهم بالخنازير
مرتضى منصور حرض الآلاف من البسطاء على ضرب المتظاهرين يوم الأربعاء الدامي

من المعتاد أن نسمع كثيرا من مرتضى منصور الذي تحدث كثيرا عن أنه أشرف الشرفاء وأنه يدفع ثمن وطنيته وأن خلافه مع شوبير وباقي العالم كان من أجل مصر لكن مرتضى منصور يبدو أنه تعامل مع الخيانة بإعتبارها وجهة نظر ووضع الوطن كل الوطن تحت أقدامه وهو يقف مخاطبا جمع من البلطجية الذين اعتدوا على متظاهري ميدان التحرير يوم الأربعاء الدامي طالبا منهم مباشرة أن يذهبوا ليخلوا ميدان التحرير بالقوة محرضا إياهم على القتل ، مرتضي بالطبع يعلم أن ما فعله يعاقب عليه القانون لكن الرجل ظن أن ما يفعله سيقدره له النظام الذي كان مرتضى يظن أنه سيبقى وسيحفظ له الجميل لكن تقديرات مرتضى أخطأت هذه المرة

الاثنين، 14 فبراير، 2011

بالصوت والصورة : المنافق عمرو أديب ماذا قال قبل وبعد تنحي مبارك دون خجل أو حياء


بالصوت والصورة : المنافق عمرو أديب ماذا قال قبل وبعد تنحي مبارك دون خجل أو حياء

أظن أن الكثيرون يعرفون أمثال عمرو أديب وعائلته التى ارتزقت من النظام إلى أن سقطت في الخطأ الوحيد وهو الإنحياز لجناح من أجنحة النظام ضد جناح آخر فجري الإطاحة بها
إلى هنا لا مجال للحديث عن وطنية مفرطة يتمتع بها عمرو أديب كانت السبب في بقائه في منزله 6 أشهر فقد كان جزءا لا يتجزأ من إعلام النظام
عمرو أديب وقت الأزمة بحث عن دور فقفز فجأة على برنامج الإعلامية ثقيلة الظل رولا خرسا باحثا عن دور في اللحظات الأخيرة لكن ذكاءه خانه تماما فسجل على نفسه بالصوت والصورة وقوفه ضد الثورة والتمهيد لتمكين مبارك من البقاء في السلطة
ما هي إلا يومان وجاء قرار التنحي فهرول عمرو أديب إلى قناة أون تي في كضيف عارضا بضاعته القذرة وأخذ يسب ويلعن ويبكي في النظام الذي ساهم في صنع آلته الإعلامية
الفارق بين المشهد يومان وحتى لا نطيل عليكم فإنتم عندما تشاهدون الفيديو المرفق فقط تذكروا أن الفارق بين المشهد يومان فقط ، في المشهد الأول تمجيد بمبارك ومحاولة لإجهاض ثورة الشباب والمشهد الثاني بكاء وعويل وسب في مبارك وكل رموزه

بالصوت والصورة: قناة العربية تطرد حافظ الميرازي لأنه إختبر الديمقراطية السعودية


بالصوت والصورة: قناة العربية تطرد حافظ الميرازي لأنه إختبر الديمقراطية السعودية

كان متوقعا أن يقوم الوليد بن إبراهيم رئيس مجلس إدارة قناة العربية بإعفاء الإعلامي المصري مقدم برنامج (استديو القاهرة) من العمل في قناة العربية ، اثر استضافته الإعلامي حمدي قنديل ، وقيامه بانتقاد الإعلام السعودي في شكل حاد
مدير مكتب قناة العربية في القاهرة حافظ الميرازي تحدى في برنامج كان يذيعه على الهواء مباشرة الصحف السعودية أن تنتقد المملكة و العاهل السعودي الملك عبد الله قبل أن يودع مشاهدي القناة و يلوح باستقالته مباشرة بعد انتهاء البرنامج راهنا إستقالته بأن تسمح له قناة العربية بأن تكون حلقته القادمة من برنامج “من القاهرة ”حول تأثير أحداث مصر على السعودية قائلا:” إذا لم تشاهدوني في الحلقة القادمة فمعناه أني أودعكم “

بالصوت والصورة : عملية إنقاذ عبد اللطيف المناوي رئيس قطاع الأخبار من بين براثن موظفي التليفزيون


بالصوت والصورة : عملية إنقاذ عبد اللطيف المناوي رئيس قطاع الأخبار من بين براثن موظفي التليفزيون
المناوي استعان بخريج معهد تعاون لإدارة الإخراج وطاقمه المقرب مرتباته 35 ألف جنيه شهريا

يبدو أن كل قطاع في مصر كان به (مبارك صغير) ولعل أفضل مثال على هذا هو عبد اللطيف المناوي رئيس قطاع الأخبار بالتليفزيون المصري الذي تجمع  200 من العاملين باتحاد الإذاعة والتليفزيون مطالبين بإقالته و وحاولوا اقتحام مكتبه وإرغامه على مغادرته وفي النهاية لم يجد المناوي أمامه سوى طلب النجدة من قوات الجيش التى أنقذته من بين أيديهم وإن لم يخلوا الأمر من صفعات طالت عبد اللطيف المناوي أثناء إخلاءه كما ترون في الفيديو المرفق

الأحد، 13 فبراير، 2011

بالتفاصيل صدق أو لا تصدق :كشف ثروات كل لصوص الرئيس


بالتفاصيل صدق أو لا تصدق :كشف ثروات كل لصوص الرئيس
قصة شراء ناصر الخرافى لهرم سنوسرت فى منطقة  جرزا
شاطئ خاص لصفوت الشريف و4 قصور لفتحي سرور
لا نستثنى أحدا بداية من عامل المجمعات الإستهلاكية الذي أصبح مليونيرا إلى وزير العدل السابق

ما نتحدث عنه حاليا يمكن تلخيصه بلغة الأرقام في معادلة بسيطة : نحن نتحدث عن حالة من الفساد رعاها نظام مبارك ومن خلالها قام بتوزيع مساحة من الأرض توازي مساحة الكويت وقطر ولبنان والبحرين وفلسطين مجتمعين بما يعني أننا كنا أمام حالة من حالات الفساد تم فيها التفريط في مساحة خمسة دول مجتمعة لصالح مجموعة ضيقة من رجال الرئيس والحصص التى وزعت كالأتي:
في عام 2007 أعلن اللواء مهندس عمر الشوادفى  رئيس جهاز المركز الوطنى لاستخدامات الأراضى أن 16 مليون فدان قد تم الاستيلاء عليها من مافيا الأراضي وتقدر قيمتها السوقية وقتها بـ 800 مليار جنيه
المساحة التى نتحدث عنها من أرض مصر تساوي حجم خمسة دول عربية مجتمعة لو قمنا بحسابها على النحو التالي:

من قتل سعاد حسنى؟ السؤال موجه إلى صفوت الشريف


من قتل سعاد حسنى؟ السؤال موجه إلى صفوت الشريف

سعاد حسنى الفتاة التى ألهبت أحاسيس الشباب في مصر ثم أدمت قلوب الجميع بعد موتها المفاجئ بينما تستعد للعودة إلى مصر
سعاد حسنى التى اكتوت بنيران شهرتها ودفعت من حياتها ثمن البريق الذي أحاط بها وأبى أن يفارق إسمها حتى بعد رحيلها الغامض قد تكون نقطة فارقة تكشف عفن نظام كامل أعاد إنتاج بعض القيادات الأمنية التى ورثها عن خلفيه ناصر والسادات فأتت هذه القيادات محملة بتاريخها المزري لتمارس عملية أخيرة من أجل إسدال الستار على فضائح شاركت فيها أو صنعتها
لماذا سعاد حسنى التى نتحدث عنها ...ببساطة لأنها ربما تكون الحالة الوحيدة المعلومة لدينا لفتاة من الوسط الفنى دفعت الثمن من عمرها والثمن الذي دفعته كان مقابل الموافقة على التعامل مع (بعبع) الفنانين في ذلك الوقت (موافي)

قائمة العار في ثورة مصر


قائمة العار في ثورة مصر
إعلاميون وقضاة ورياضيون أثروا من النظام فإتهموا الشباب بالخيانة

بينما كان شباب مصر يدفعون دمائهم ثمنا لحرية مصر كانت هناك كتيبة تشبه كثيرا كتيبة بلطجية الداخلية تهاجم هؤلاء الشباب وإن اختلفت الأساليب فبينما بذلت عناصر الداخلية جهدها على الأرض تكفلت كتيبة من منعدمي الضمير بالتحريض على شباب مصر عبر وسائل الإعلام المختلفة ومارسوا فعلا قانونيا هو التحريض على القتل بينما استغل آخرون قنواتهم ليضللوا الرأي العام فيما تبرع البعض لإهالة الإتهامات على شباب مصر حفاظا على نظام تجاوزه الزمن
نحن لا ننسى وإذا كان هناك من يقول بأن الوقت غير ملائم لتصفية الحسابات فيجب أن يعلم أن الحساب هو حساب مصر كلها وليس حسابا شخصيا ونبدأ برأس الأفعى:

المغنى الأمريكي وايكليف يغنى للثورة المصرية حاملا علم مصر


المغنى الأمريكي وايكليف يغنى للثورة المصرية حاملا علم مصر
وايكليف جين : 11 فبراير أصبح رمزا للحرية

تماما كما جاء في العنوان تأثر المطرب الأمريكي المعروف وايكليف جين بأحداث الثورة المصرية التى أصبحت تمثل حالة من الإعجاب تماثل تماما ما ناله مناضلوا كوبا في ستينات القرن الماضي
وايكليف الذي حمل العلم المصري متظاهرا لدعم مطالب الثوار المصريين قال أن يوم 11 فبراير الذي تنحي فيه مبارك هو اليوم الذي يرمز للحرية في العالم وأن يوم 11 فبراير يبدو أن له سحره ففي مثل هذا اليوم عام 1990 خرج الزعيم الإفريقي نيلسون مانديلا من سجنه ليقود جنوب أفريقيا نحو دولة الديمقراطية الجديدة

السبت، 12 فبراير، 2011

عاجل وحصري: أم خالد سعيد تتقبل العزاء بصحبة معتز مطر الذي فقد عمله بسبب دفاعه عن قضية خالد سعيد


عاجل وحصري: أم خالد سعيد تتقبل العزاء بصحبة معتز مطر الذي فقد عمله بسبب دفاعه عن قضية خالد سعيد

ليس كل رجال الإعلام أقزام لكن منهم شرفاء وأحد هؤلاء الشرفاء الإعلامي معتز مطر الذي غامر ببرنامجه وبحياته ومستقبله من أجل قضية شهيد الإسكندرية خالد سعيد واليوم تقبلت والدة خالد سعيد العزاء العزاء في شهيد مصر كلها وبجوارها معتز مطر الإعلامي الذي أبي أن يلعب على كل الحبال

السادة رؤساء تحرير الصحف القومية إتفو عليكم


السادة رؤساء تحرير الصحف القومية إتفو عليكم
إعلامنا وإعلامهم كتيبة الثوار ونشطاء الإنترنت
أن تكون مع مبارك ودولته قناعة وحقا وصدقا فأنت حر تماما ، وأن تمارس فن الكذب دفاعا عن شئ تؤمن به فيمكن أن أجد لك مبررا لكن أن تكون في خندق مبارك أمس وتغادره على عجل للحاق بركب النظام الجديد فكل ما تستحقه ليس محاكمة لكنه بصقة كبيرة على وجهك القذر الذي طالما فرضته علينا في مطبوعتك وعلى شاشة تليفزيونك الذي مارس كل فنون الدعارة الفكرية
السادة رؤساء تحرير الصحف القومية التى يصل راتب رئيس تحريرها إلى المليون جنيه شهريا رفضوا تصديق أن مظاهرات الثوار كانت بالملايين وأن ثوار ميدان التحرير يأكلون الخبز الحاف ويفترشون الرصيف فتحدثوا عن وجبات كنتاكي وخيام المارينز الأمريكي المزودين بها والطابور الخامس الذي جاء من كل بقاع الأرض ليشاركهم إفتراش ميدان التحرير دون أن يقدموا لنا أحد أعضاء الطابور الخامس الذي أكدوا أنه تم القبض على الكثيرون منهم بينما الصورة الوحيدة لأكلة الكنتاكي تخص جنود الأمن المركزي ممن قمعوا الثوار بكل شئ

فضائح هناء السمري في 48 ساعة : برنامج ترعاه امن الدولة


فضائح هناء السمري في 48 ساعة : برنامج ترعاه امن الدولة

هناء السمري التى بدأت حياتها كمراسلة للتليفزيون المصري قبل أن يستطيع زوجها ضابط الشرطة أن يدفع بها إلى الأمام حتى وصلت لأن تصبح مراسلة التليفزيون المصري في رئاسة الجمهورية تحولت من مجرد مراسلة للتلفزيون المصري إلى مركز قوة داخل ماسبيرو لذلك عندما أراد رجل الأعمال حسن راتب الذي يملك قناة المحور أن يحصل على مزيد من إعلانات شركات رجال الأعمال المرتبطين عضويا مع الدولة لم يجد أمامه أفضل منها ليضع أمامها موافقة نهائية على جميع شروطها المالية فهي في النهاية لن تخذله بما لها من علاقات خاصة أن حسن راتب كان لديه برنامج يديره الإعلامي والصحفي السيد علي لم يكن قادرا على تغطية مصروفاته سواء بسبب ثقل ظل البرنامج أو بسبب حيادية السيد على التى تدفعه دائما لإلتزام جانب الحذر في كل مواقفه
هناء السمري هبطت فجأة على برنامج سيد علي 48 ساعة وأصبحت هي المتحكمة الأولى والأخيرة في البرنامج وحصلت على كل ما أرادت خاصة أنها مارست شيئا من الإنفرادات عندما قدمت على الهواء (هبة) الصحفية التى كانت في ذلك الوقت حديث مصر كلها في قضية شوبير ومرتضى منصور فإستطاعت هناء السمري بما لها من علاقات داخل مؤسسات الأمن أن تأتي بها للبرنامج لتمارس نوعا الإعتراف غير المبرر في وقت كان معدا لتصفية حسابات خاصة بين شوبير ومرتضى منصور إنشغل به الشعب المصري كما ينشغل بمباريات الكرة خاصة أن المعركة كانت تشبه معارك الديوك

بالصوت والصورة :إعترافات عمرو أديب


بالصوت والصورة :إعترافات عمرو أديب
وجدت أن صورة خالد سعيد تذكر الناس بما فعلت وأنها أفضل وأشرف من وضع صورة عمرو أديب
يبدو أن بعض إعلامي النظام السابق بعد أن أكل كثيرا وشرب كثيرا وجاءت لحظة لفظه النظام فيها وجد نفسه في حاجة إلى ممارسة (فن العودة) فبعد أن أدار عمرو أديب وجهه عن جريمة قتل شهيد الإسكندرية خالد سعيد وفضل الحديث عن قافلة الحرية ثم وبعد أن لفظة النطام لم يجد فرصة للخروج علينا سوى بصحبة الإعلامية رولا خرسا التى شاركها برنامجها على كره منها حاول ممارسة آخر كارت في لعبة البوكر التى يلعبها هو وشقيقه عماد الدين أديب منذ تفجر الأحداث فجاء بعناصر من شباب 25 يناير وحاول إظهارهم بمظهر الشباب التافه معقبا على كلامهم التلقائي بقدراته الحوارية وجمله التى تضع السم في العسل وكان مما قال أنهم يريدون وضع وزير للفيسبوك بينما شاشة برنامجه تعرض مطالب المتظاهرين على أنها عودة النت وتمثيل للفيسبوك في الحكومة وبعد أن ألقي الرئيس مبارك بخطابه الذي صدم الشعب كله آخذ عمرو يهاجمهم قائلا: بقينا نتحايل عليهم

الجمعة، 11 فبراير، 2011

بالفيديو: ضباط من الجيش المصري ينضمون لصفوف المتظاهرين


بالفيديو: ضباط من الجيش المصري ينضمون لصفوف المتظاهرين
مرة أخري يثبت الجيش أنه جيش مصر وليس جيش النظام

لم أكن أدري ما هو الفارق بين ضابط الجيش وضابط الشرطة فيما يخص قضية الإنتماء لكن يبدو أن المؤسسة العسكرية المصرية التى نأت بنفسها عن فساد الحكم وتوزيع ألقاب فارغة مثل الألقاب التى أدمن منتسبي وزارة الداخلية على توزيعها على أنفسهم من عينة القاب (بك،باشا) حفظت للمؤسسة العسكرية المصرية وطنيتها وإلتصاقها بقضايا وطنها فلم تفرخ جيلا جديدا من المماليك الذين يتهافتون على الإلتحاق بكليات الشرطة حتى لو كان المقابل بألاف الجنيهات وهو ما لم يعد سرا
صغار ضباط القوات المسلحة يبدو أن منهم من قرر أن يمارس مزيدا من الإلتصاق بقضايا شعبه فبعد أن حفظوا أرواح المتظاهرين لخمسة عشر يوما ضد جحافل إنكشارية الداخلية المصرية وجد البعض منهم أنه يميل أكثر فأكثر إلى نبض الشارع
أعلم أن هؤلاء الضباط يعرضون أنفسهم لخطر فقدان مستقبلهم الوظيفي إلى جانب المحاكمات العسكرية لأن ما فعلوه هو جريمة عسكرية تتعلق بالإنضباط والخروج عن الطاعة لكن هؤلاء زادوا المؤسسة العسكرية شرفا وأثبتوا أن مؤسستنا العسكرية هي جزء من هذا الشعب في الوقت الذي تكالبت فيه باقي مؤسسات الدولة على نهش وسرقة كل مكتسبات هذا الشعب

الخميس، 10 فبراير، 2011

أشرف من القفزعلى جثث شهداء بنى سويف لمقعد النقابة إلى القفز على مصر كلها في سبيل مقعد في الوزارة


أشرف من القفزعلى جثث شهداء بنى سويف لمقعد النقابة إلى القفز على مصر كلها في سبيل مقعد في الوزارة

أشرف زكي أو دكتور أشرف زكي كما يصر أن يناديه الجميع بدأ حياته ممثلا مغمورا قليل الأدوار ربما بسبب موهبة غائبة وربما بسبب حضور ثقيل لكنه في النهاية لم يجد في نفسه القدرة على أن يحفر لنفسه مكانا بين نجوم الصف الأول وهنا يصبح أمام أمثاله خيار من إثنين فإما الإنزواء والرضا بالأدوار البسيطة التى تعرض عليه وإما أن يفرض نفسه على الفن من بوابة كبار الموظفين
أشرف زكي ظل ينتظر فرصة سانحة ليقفز إلى المقاعد الأولى دون جدوى إلى أن حدثت كارثة حريق مسرح بنى سويف التى وجدها فرصته السانحة وعلى الفور تواجد وسط الحدث دون أن ينسى وضع موبايلاته كلها تحت تصرف الإعلامي عمرو أديب وباقي الفضائيات التى كانت تبحث عمن تحدثه من موقع الحدث وبطريقته المعهودة في موقف كان كل من فيه فاقدا القدرة على ضبط النفس والحديث للفضائيات أصبح متحدثا متخصصا في حادث حريق مسرح بنى سويف

آخر تقاليع وزارة الدخلية: الشرطة تبعث برسائل إس إم إس للشعب المصري


آخر تقاليع وزارة الدخلية: الشرطة تبعث برسائل إس إم إس للشعب المصري

مفاجأة جديدة تضاف إلى مفاجآت الشرطة التى أدمنت مفاجأة الشعب المصري بكل جديد بداية من إختفائها من الشوارع ثم العفو العام الذي نفذته على أرض الواقع عن كل مساجين مصر ففتحت لهم أبواب السجون ناهيك عن خلعها لملابسها الرسمية ومكافحة المظاهرات مرتدية الملابس المدنية ومسلحة بالسيوف وزجاجات المولوتوف
الشرطة يبدو أنها أدركت أخيرا أن الشعب المصري مازال لديه بعض المال الذي يتيح له إستخدام الموبايل فقررت أن تراسل الشعب المصري عبر الموبايل برسائل إس إم إس وشخصيا وصلتنى ثلاث رسائل:
الرسالة الأولي تقول:

الأربعاء، 9 فبراير، 2011

بالأسماء والتفاصيل :شاهد على فضائح مكرم محمد أحمد الجنسية


بالأسماء والتفاصيل :شاهد على فضائح مكرم محمد أحمد الجنسية
أسرار محضر الشرطة السويسرية في واقعة التحرش التى قام بها نقيب الصحفيين
هشام يونس
كما تلاحظون فهذه أول مرة أنشر صورتي الشخصية والنشر ليس لغرض الشهرة لكنه لغرض محدد كي يتذكر نقيب الصحفيين مكرم محمد أحمد وجهي جيدا ليدرك أن هذا الوجه الذي شاهده وقت فضيحته المدوية لا ينسي وأنه قادر على الشهادة ضده في أي مكان وقادرة على مجابهته في أي لحظة وأمام أي جهة تريد أن تعرف ما ظن مكرم محمد أحمد أن الزمن قد محاه خاصة أن فضيحة مكرم محمد أحمد كانت فضيحة خارج حدود الوطن وبقدر ما كان من المناسب لمكرم محمد أحمد أن تحدث الفضيحة خارج حدود الوطن كي لا يعلم أحد بقدر ما كان من سوء حظ الوطن أن تحدث تلك الفضيحة خارج حدوده وتظل ذكراها عالقة بأذهان كثيرين من مواطنى مدينة جنيف السويسرية التى روعها ما قام به نقيب الصحفيين ذات مساء وكي تكون الأمور محددة نسرد القصة من البداية

بالصوت والصورة تامر حسنى يبكي ويعترف بعد القبض عليه في ميدان التحرير من قبل المتظاهرين


بالصوت والصورة تامر حسنى يبكي ويعترف بعد القبض عليه في ميدان التحرير من قبل المتظاهرين
تامر حسنى يعترف: النظام طلب من الفنانين دعمه أمام المتظاهرين

الفيديو يعبر عن حالة كارثية لنظام وجهاز إعلام يتخبط للدرجة التى وصلت به إلى أن يطلب العون من المطربين كي ينزلوا إلى ميدان التحرير لمخاطبة المتظاهرين وإثنائهم عن التظاهر بل وتأييد النظام وكانت النتيجة أن كثير من الفنانين المحسوبين على النظام فقدوا فرصتهم للأبد
الفيديو يوضح نص اعترافات تامر حسنى بعد أن ألقى المتظاهرين القبض عليه في ميدان التحرير


بالصوت والصورة عمر سليمان لقناة ABC الاخبارية: المجمتمع المصري غير مؤهل للديمقراطية وشباب التحرير مغرر بهم


بالصوت والصورة عمر سليمان لقناة ABC الاخبارية: المجمتمع المصري غير مؤهل للديمقراطية وشباب التحرير مغرر بهم
قبل مشاهدة الحوار يرجي التزود بالأقراص المهدئة وأدوية الضغط

الحوار الذي أجراه عمر سليمان نائب الرئيس المصري مع قناة ABC الاخبارية لا يحتاج التعليق بقدر ما يحتاج المزيد من أقراص المهدئات وأدوية الضغط فالرجل الذي أدار المخابرات المصرية لفترة طويلة يرفض ببساطة أن يصدق أن ما يحدث في ميدان التحرير هو ثورة شعبية لها مطالب محددة ومعلنة ويصر على أن كل من في ميدان التحرير مدفوع من قوى خارجية لها أجندات خاصة بعضها يعود للإخوان المسلمين وبعضها إلى قوى لا نعرفها
الطريف أن عمر سليمان الذي من المفترض أنه مكلف بإدارة حوار ديمقراطي مع المعتصمين في ميدان التحرير والذي اختار لنفسه أن يدير حوارا مع مجموعة من الأرزقية من قادة الأحزاب الوهمية يصرح بأن موعد تحقيق الديمقراطية في مصر غير مناسب لأنه وببساطة شديدة لا يجد ذلك مناسبا
نائب الرئيس المصري لا يجد حرجا في التصريح بأن المجتمع المصري لا يملك ثقافة ديمقراطية وأن الشباب المحتج في ميدان التحرير مغرر بهم

كم تقاضي عاطف عبيد مقابل تهريب أموال الأثرياء خارج مصر في الثماني والأربعين ساعة الماضية


كم تقاضي عاطف عبيد مقابل تهريب أموال الأثرياء خارج مصر في الثماني والأربعين ساعة الماضية
رئيس وزراء مصر السابق يصر على ممارسة مهمته المقدسة في إفلاس البلد بعد أن باع أصولها

عندما توشك الأنظمة على السقوط يبدأ الجميع رحلة الفرار ورحلة الفرار تحتاج إلى كثير من المال والمال هنا لا يمكن أن يكون بالجنية المصري لكنه يجب أن يكون بالدولار لأن هذه الرحلة هي رحلة في إتجاه واحد دون عودة وفي هذه الرحلة التى تستغرق العمر بأكمله يكون المال هو الشئ الوحيد الباقي والشئ الوحيد الذي يحقق القدرة على البقاء خارج الوطن فهو يضمن الحماية المدفوعة وبعض الوجاهة وكثيرا من القدرة على البقاء
في سبيل ذلك يدفع الفارون الكثير مقابل السماح لهم بتحويل أموالهم للخارج وربما كان هذا الكثير نسبة من المال المحول للخارج وعندما نتحدث عن تهريب المال للخارج في ظل قرارات مصرفية صارمة تحاول تفادي ما هو متوقع من نزيف للمال في رحلة الهرب يصبح المصرف المصرف العربي هو السبيل الوحيد لإنجاز ذلك فهذا المصرف هو الوحيد الذي لا يخضع لإشراف البنك المركزي للمحاسبات والحسابات توضع فيه بالأحرف الأولي وكلمة السر ويتمتع بحصانة دبلوماسية تشمل حتى السائقين فيه ...بإختصار نحن نتكلم عن دولة داخل الدولة وعلى رأس هذه الدولة يجلس رئيس وزراء مصر السابق والذي أسهم أكثر من غيره في بيع كل الأصول المصرية عاطف عبيد

كيف حافظت الوزيرة عائشة عبد الهادي على مقعدها الوزاري


كيف حافظت الوزيرة عائشة عبد الهادي على مقعدها الوزاري
بالفيديو:عائشة تجيد شيئين لا ثالث لهما :إعداد الطعام وتقبيل الأيادي

بالطبع نتعجب جميعا من ( الحاجة عاشة) كيف وصلت هذه المرأة التى لم تتلق من التعليم سوى أقل القليل إلى منصب الوزارة وكيف حافظت على مكانها مرة أخرى في ظل حكومة أحمد شفيق رغم كل ما أصبح معلوما عنها من جهل وفشل في التعامل مع جميع الملفات التى أوكلت إليها (بإستثناء ما تتداوله الآن بعض المصادر عن قيامها بتوزيع أموال ربما تكون خاصة بوزارتها على بلطجية النظام لضرب مظاهرة التحرير)

الثلاثاء، 8 فبراير، 2011

بالصوت والصورة تسجيل إعترافات : العادلي أطلق السجناء لتأديب الشعب المصري


بالصوت والصورة تسجيل إعترافات : العادلي أطلق السجناء لتأديب الشعب المصري
العادلي : البلد بلدكم إعملوا فيها اللي إنتم عايزينه

هذه المرة لا داعي للكلام والشرح فأمامك إعتراف صوت وصورة لأحد مساجين سجن أبو زعبل يروي فيها قصته منذ أن قام وزير الداخلية بإخبارهم بأن عليهم الخروج من السجن لتأديب الشعب المصري موضحا لهم : البلد بلدكم إعملوا فيها اللي انتم عايزينه
المسجون الذي يروي قصته التى وثقت صوت وصورة هو واحد من 50000 مسجون ومسجل جنائي اطلقهم حبيب العادلي لإشاعة الفوضي في محاولة منه لإجبار شعب مصر على الإختيار بين الحرية أو السقوط تحت وطأة مجرميه سواء عناصر شرطته أو العناصر الإجرامية التى استعان بها كثيرا منذ توليه الحكم

حسين سالم رجل الأعمال المصرى الذي اختفي بثروة العائلة الرئاسية


حسين سالم رجل الأعمال المصرى الذي اختفي بثروة العائلة الرئاسية
من شركة الأجنحة البيضاء إلى شركة شرق المتوسط للغاز مليارات تفوق ميزانية الدولة المصرية
ما هي أسرار إتفاقات الغاز السرية الثلاثة التى لا نعلم عنها شيئا حتى الأن
لماذا إكتفت الإدارة المصرية بصيد الرؤس الصغيرة مثل أحمد عز ونست حسين سالم؟

حسين سالم إسم بات يتردد بشئ من الغموض في الفترة التى أعقبت مظاهرات 25 يناير ، الإسم يتردد بشدة وبكثرة ولكن بكثير من الغموض وحتى يصبح الأمر أكثر وضوحا فإن حسين سالم هو من يقول كثيرون بأنه من يدير ثروة العائلة الرئاسية في الخارج وهو الرجل الذي تشير له أصابع كثير من وسائل الإعلام الغربية بأنه قد قرر مصادرة ثروة العائلة الرئاسية المصرية لحسابه بعد أن أصبح واثقا بأن النظام الحالي قد سقط فقرر أن يلعب دورا سبقه إليه كثيرون من قبل ممن يديرون ثروات الرؤساء فما أن يصبح سقوط الرئيس في حكم المؤكد حتى يقوم وكيل الأعمال بمصادرة الثروة لحسابه الخاص
حسين سالم أيضا هو الرجل الخفي في صفقة تصدير الغاز المصري لإسرائيل وهو الرقم الخفي في معادلة تسعير إتفاقية الغاز المصري التى أثارت كثيرا من الجدل والنقاش والقضايا وهو أيضا الرجل الغامض الذي يمسك بأصابعه كل شئ يخص الحسابات الرئاسية وغيرها لكن الرجل مشهود له بالذكاء وبعد النظر فالرجل قرر أن لا يسقط مع النظام ومادام الشعب يريد إسقاط النظام فالرجل قرر ترك كل ما يربطه بالنظام والإتجاه بعيدا وبعيدا جدا عن كل شئ لينشئ نظامه الإقتصادي الخاصي معتمدا على ما أمكنه الحصول عليه من الثروة الرئاسية
أما من هو حسين سالم ورحلة صعوده فهو ما نحاول توضيحه في السطور التالية

الاثنين، 7 فبراير، 2011

لماذا فجر العادلي كنيسة القديسين وتورط في حادث سمالوط


لماذا فجر العادلي كنيسة القديسين وتورط في حادث سمالوط
ما هي القوة الخفية التى تحرك العادلي وتدفع بالمعارضة المصنوعة لتصفية ثورة 25 يناير
لماذا تم رفع الحراسة الأصلية لكنيسة القديسين قبل الحادث مباشرة
لماذا كافأ البعض حبيب العادلي بثمانية مليارات جنيه وضحوا بأحمد عز ويستعدون لتولي الحكم ولو من وراء ستار

المهتمين بالسياسة يعلمون أن هناك ما يعرف بسيناريوهات القيادة والسيطرة للأحزاب السياسية وهذه السيناريوهات تتنوع بتنوع البلاد وطبيعتها السياسية فبينما الأحزاب البريطانية تعتمد إلى حد كبير على جهاز إعلامي مهمته تنقية ساحة الحزب من كل دعاية مضادة وتصيد الأخطاء للمنافسين وممارسة ضغوط إعلامية عبر الوصول لمعلومات فاضحة قبل الجولات الإنتخابية فإن الأحزاب الأمريكية تشتهر بكونها أكثر من يمارس فن التجسس المنظم بين الأحزاب المنافسة في إطار الوصول لتسريبات وهو ما نطالعه دائما قبل إنتخابات الرئاسة الأمريكية التى تبدأ بعدد كبير من المرشحين ثم يتساقطون تباعا تحت وطأة فضائح مالية أو جنسية حتى ينتهى الأمر إلى مرشحين أو ثلاثة على أقصى تقدير لخوض الإنتخابات وهذا فيما يخص السيناريوهات التى تعدها الأحزاب في البلاد الديمقراطية
في البلاد ذات نظام حكم الحزب الواحد مثل الإتحاد السوفيتى سابقا وباقي الكتلة الشرقية كانت سيناريوهات القيادة والسيطرة لا تحتاج إلى كل ذلك لكنها كانت تحتاج إلى سيناريوهات من نوع آخر يقوم على مبدأ إشاعة الفوضى وضرب الإتجاهات المناوئة بعضها ببعض كي تظهر قوة الدولة كفيصل بين المتخاصمين أو تظهر كضمانة لبقاء الهدوء بصرف النظر عن مساحة الحرية التى تتقلص طرديا مع عودة الإستقرار وهو ما تم ممارستة بعد معركة ربيع براغ في تشيكوسلوفاكيا على سبيل المثال