مجلة مرفوع من الخدمة

الأحد، 30 سبتمبر، 2012

مصدر من داخل قصر الرئاسة:القرارات تخرج جماعة الإخوان بعد لقاءات بالتجمع الخامس


مصدر من داخل قصر الرئاسة:القرارات تخرج جماعة الإخوان بعد لقاءات بالتجمع الخامس

نسبت وكالة الأسوشيتد برس لمصدر داخل قصر الرئاسة إن عملية صناعة القرار تقتصر على الرئيس ومجموعة صغيرة من القياديين الكبار بجماعة الإخوان المسلمين الذين يلتقون الرئيس في منزله في التجمع الخامس وتشير الوكالة إلى أن الرئيس ينفي الاتهامات حول تقييد حرية التعبير ويزعم أنه لا أساس لها من الصحة، حيث قال مؤخرا إنه “لا توجد أي فرصة لأي شخص لأن يصبح ديكتاتورا من جديد” وعبر عن استعداده للتسامح مع المعارضة وتعهد بعدم محاولة إنهاء الحريات التي اكتسبها المصريون بعد الإطاحة بمبارك.


الوكالة قالت إن ما يقوم به الإعلام الحكومي من عملية لبناء ما يمكن وصفه بـ”عبادة الشخصية” من خلال تصوير مرسي على أنه مثل “سوبر مان” أو الرجل الخارق، تشبه معاملة النجوم التي كان يحظى بها مبارك والسادات مشيرة إلى أنه في مقابلة تليفزيونية للتلفزيون الرسمي للدولة مع مرسي، لم يقطاعه المذيع أو يتحدى إجاباته أو أن يقوم حتى بأقل درجات النقد تواضعا، لسياسات الرئيس بل إن المذيع سأل مرسي كيف نجح في العمل على مدار الساعة من دون أن يصاب بملل، فأجاب الرئيس الذي كان من الواضح أن المذيع ينافقه، أجاب بابتسامة قائلا “أقوم بواجباتي بأقصى طاقتي”.

الوكالة نبهت كذلك إلى أن الموكب الرئاسي الذي يزداد حجمه باستمرار، كان أيضا تذكارا مؤلما بالنسبة إلى كثير من المصريين، بالآلام التي تحملوها لسنوات، كلما تجول مبارك في القاهرة، فكان يتركهم عالقين في ازدحام مروري لساعات. الرئيس الجديد – تقول الأسوشيتد برس – قدم بداية واعدة، حيث سافر في مواكب صغيرة تسببت باضطراب بسيط، لكن الموكب زاد لنحو 30 سيارة، مع أعداد من رجال الأمن المركزي والقناصة الذين يتم نشرهم قبل وصوله.
تطرقت الوكالة كذلك إلى أداء مرسي لصلاة الجمعة في مسجد مختلف كل أسبوع، متسببا بإزعاج للمصلين الذين عليهم أن يخضعوا لإجراءات تفتيش وكذلك بتعطيل للمرور.

0 comments: