مجلة مرفوع من الخدمة

الاثنين، 23 أبريل، 2012

بالتفاصيل:الدعارة داخل جامعات السعودية


بالتفاصيل:الدعارة داخل جامعات السعودية

لم تفلح هيئة الأمر بالمعروف ولا قوى الأمن السعودية أن تتحدى الطبيعة البشرية ولم يكن مجديا الإحتماء بأحكام الشريعة التى لا نعرف تحديدا هل هي خاصة بآل سعود وحدهم أم أنها وسيلتهم للسيطرة على مجتمعاتهم التى يديرونها بمنطق القبيلة ، وفي النهاية ظلت المعادلة هي لم تتغير:رجل وإمرأة وبينهما حوار
والحوار يتخذ أشكالا متعددة ففي المجتمعات التى لم تسمع بفكرة الخلوة الشرعية وضرورات وجود (محرم) ولم تنظر للمرأة على أنها مندوب إبليس على الأرض يتخذ حوار المرأة والرجل أشكالا أكثر رقيا فيتلاقي الجنسين في مدرجات الجامعة وفي العمل ومن شاء أن يلتقي لأغراض أخرى فهو يمارس ذلك بإرادته الحرة وهو ما يحفظ لتلك المجتمعات صحتها النفسية بعيدا عن أمراض المجتمعات المغلقة التى يشترى فيها أي شئ بالجنس وتتحول المرأة إلى رمز جنسي يطارده الرجل حتى عبر شبكة الإنترنت
في السعودية ووسط جامعتها ظهرت كل أمراض المجتمع المنغلق الذي أنشأه آل سعود ويحاولون تصدير نموذجه إلى مصر وغيرها من الدول كما لو كانوا رسل العناية الإلهية لكن كان عليهم أن يدركوا أنه ووسط السعودية التى تحتاط من المرأة فتحرم الإختلاط وتخصص لذلك جهازا كاملا نشأ الشذوذ وإستشرى بين النساء والرجال بينما بقيت العلاقات الجنسية بين الرجل والمرأة تمارس في السر ولا تخرج للعلن إلا أحيانا وعندما تخرج للعلن تخرج صادمة لكل المشاعر التى وضعها آل سعود في ثلاجتهم الخاصة ومن الجامعة كان الحدث الأبرز هذا الشهر


فقد كشفت جامعية تم القبض عليها في خلوة غير شرعية وحالة فاضحة مع الطالب الجامعي الملقب بـ "الوسيم" تفاصيل مثيرة عن حال طالبات جامعيات وقالت الفتاة إنها لأكثر من سنتين كانت في (حالها) حتى دخلت ضمن شلة "البحراوي" المكونة من 25 طالبة بينما هناك عدداً من الشلل الأخرى بعدة مسميات مثل الوناسة والفرفشة واستار وكشفت أن الطالبات يتبادلن أرقام الشبان الذين يوفرون الحشيش والحبوب المخدرة "الكبتاجون" ويخرجن إلى الشاليهات وإلى المقاهي العائلية لأخذ الشيشة والمعسل
 وكانت الشرطة الدينية في السعودية قد بدأت التحقيق مع طالب جامعي سعودي استغل وسامته إضافة إلى تشابه اسم والده مع اسم أحد المسؤولين بجامعة أم القرى للإيقاع بأكثر من 11 طالبة جامعية في علاقات غراميّة مُحرّمة بعد إنشاء حساب على الفيس بوك لاصطيادهن عبره وأشارت المعلومات إلى أن "هيئة الهجرة"، تلقت بلاغاً من مواطن يفيد بوجود سيارة من نوع لكزس تحضر باستمرار لمنطقة معزولة وخالية خلف محطة الجاد بحي الهجرة وبها شاب وفتاة.
الشرطة الدينية أحكمت وضع كمينها حول الشاب وتم ضُبط الشاب وفتاة معه في وضع فاضح و ضبط 3 أجهزة جوّال وأكثر من 25 صورة وفيديو للفتيات الضحايا اللاتي تورّطن بالخروج معه أيضاً بينما اعترفت الفتاة باستغلال الشاب لوسامته للإيقاع بأكثر من 11 طالبة جامعية مؤكدة أن طالبات بالجامعة يتسابقن للخروج معه كما أن تشابه اسم والده مع اسم أحد المسؤولين بالجامعة جعل الفتيات يطلبن صداقته وإضافته إلى حسابهن بالفيس بوك وخلال تفتيش سيارة الشاب عثر رجال الهيئة على حشيش وبعض الملابس الداخلية النسائية تخص الفتاة وغيرها من الفتيات .

المثير في الأمر أن الفيديوهات والصور التى ضبطتها الهيئة وجدت طريقها إلى موبايلات رجال الهيئة ومنها لمنتديات الجنس العربية كالعادة ويبقى السؤال : هل أفلح حكم آل سعود في إلباس السعودية حزام العفة 

0 comments: