مجلة مرفوع من الخدمة

السبت، 26 نوفمبر، 2011

الأمن المركزي يحاول فض الإعتصام من أمام مجلس الوزراء ويطلق قنابله مرة أخرى


الأمن المركزي يحاول فض الإعتصام من أمام مجلس الوزراء ويطلق قنابله مرة أخرى
هروب قوات الامن المركزي التى هاجمت المعتصمين
مرة أخرى تلجأ الدولة للحل الأمنى لفرض وجهة نظرها فبعد أن رفض ثوار التحرير وكل ميادين مصر تكليف طنطاوي لرجل جاء من غياهب التاريخ هو رئيس وزراء مبارك السابق كمال الجنزوري وبعد أن قرر جانب من ثوار التحرير الإعتصام أمام مجلس الوزراء لمنع الجنزوري من دخول الوزارة أطلقت الداخلية أمنها المركزي الذي سرعان ما ذهب بجنوده وقنابله إلى مكان الإعتصام أمام مجلس الوزراء محاولا فض الإعتصام في عملية همجية أسفرت عن إصابات ونقل بعض المعتصمين للمستشفيات لكن محاولة الأمن المركزي فشلت تماما بعد أن اشتبك المعتصمون معه وقاموا بطرده من أمام مجلس الوزراء مشيعا بوابل من الحجارة بينما تزايدت أعداد المعتصمين
عاشت ثورة مصر ويسقط حكم العسكر

0 comments: