مجلة مرفوع من الخدمة

السبت، 26 يناير، 2013

إطلاق نار على الجيش في بورسعيد والأهلي يرفضون وجوده


إطلاق نار على الجيش في بورسعيد والأهلي يرفضون وجوده

منعت مجموعة من أهالي بورسعيد قوات الجيش من دخول شوارع المحافظة، وافترشوا الشوارع أمام المدرعات لمنع عبورها إلى شوارع المدينة المختلفة، ومنع وصولها إلى السجن حيث وقوعت الأحداث بينما تعرضت وحدات أخرى من الجيش إلى إطلاق نار بشارع محمد عليى أثناء محاولة وصولها  ﻟﻠﺴﻴﻄﺮﺓ ﻋﻠﻲ ﺣﺎﻟﻪ ﺍﻟﻔﻮﺿﻲ ﺑﺎﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ
جدير بالذكر أن قوات الجيش قررت النزول لبورسعيد لحماية المنشآت الحيوية لها، وذلك عقب الاشتباكات التي نشبت بعد صدور الحكم في قضية "مجزرة بورسعيد"، بإعدام 21 من المتهمين، وردد الأهالي هتافات "ارجع.. ارجع" أمام المدرعات.

0 comments: