مجلة مرفوع من الخدمة

الثلاثاء، 27 نوفمبر، 2012

المأمأة الأخيرة قبل أن يموت الخروف الإخواني


المأمأة الأخيرة قبل أن يموت الخروف الإخواني

تهافتت فضائيات مصر على إذاعة البيان التالى من الاخوان المسلمين والذي جاء فيه : حفاظا على أرواح المصريين و حقنا للدماء المصرية و تجنب البلاد فتنة الحرب الاهلية قررت جماعة الاخوان المسلمين إلغاء الدعوة للتظاهر يوم الثلاثاء 27 نوفمبر بميدان عابدين.
بالطبع التراجع لم يكون للأسباب المعلنة ولكن له أسبابه الخفية التى حاول مرشدهم ورئيسهم أن يشغلونا عنها ببيانهم الكاذب ومن تلك الأسباب :
أولا : عدم القدرة على الحشد بعد يقينهم بحجمهم الحقيقى فى الشارع
ثانيا : عدم نزول من كانوا يستأجرونهم معهم خوفا من الاشتباكات وبخاصة أن أولئك المأجورين ليست لهم قضية يدافعون عنها فلن ينزلوا مع الطرف الضعيف
ثالثا : تجمعهم فى مكان واحد سيمنعهم من حماية المقرات فيتم حرقها جميعا وفى هذه الحالة تكون الجماعة رمزيا قد انتهت تماما.
ومن الشواهد التى تدل على ذلك ترويج اشاعات عن انشقاقات و استقالات فى صفوف الحماعة اعتراضا على النزول يوم 27 نوفمبر.
أما الخيار الثانى هو النزول للتظاهر مسلحين و متعمدين القتل والحرق وتخريب مصر و فى هذه الحالة سنكون قد سمعنا المأمأة الأخيرة قبل أن يموت الخروف الإخواني

0 comments: