مجلة مرفوع من الخدمة

الاثنين، 15 أكتوبر، 2012

مرسي يفصل قانون طورائ جديد باسم ثورى هو قانون حمايه مكتسبات الثورة


مرسي يفصل قانون طورائ جديد باسم ثورى هو قانون حمايه مكتسبات الثورة

فطبقاً لما تم نشره من مواد، يوفر هذا القانون سلطات استثنائية للشرطة لتقمع الفقراء والإضرابات العمالية والتحركات السياسية المعارضة. ويستحدث كذلك عدد من الإجراءات الفاشية منها على سبيل المثال تحديد اقامة المتهمين وحبسهم في الاستئناف. والأنكى من ذلك هو أن هذا القانون يمكن الشرطة من هذه السلطات الاستثنائية دون الحاجة لتجديدها كما كان حال قانون طوارئ. بمعنى آخر هو قانون طوارئ دائم يرسخ للفاشية في البلاد.


ونذكركم بأن الشرطة اقترحت هذا القانون في أثناء حكم المجلس العسكري تحت مسميات مختلفة، لكن المجلس العسكري لم يجرؤ على اصداره. أما الآن فيبدو أن مرسي يريد التفوق على المجلس العسكري ومِن قبله مبارك، الذي لم يكن ليجرؤ على إصدار هذا القانون الاستبدادي. وبما أن هذا القانون سيصدر بمرسوم من الرئيس فوجب تسميته بما هو عليه: هو قانون مرسي، ولا يصح تسميته بإسم آخر. وسوف يدخل التاريخ بالفعل بهذا الإسم على الرغم من كل إدعاءاتهم المتعلقة بالثورة.

ويأتي هذا القانون في ظل ممارسات استبدادية مباركية للشرطة بصفة عامة، حيث كشف تقرير مركز النديم الأخير على أن الشرطة قتلت ما يقرب من 34 مواطن وعذبت 88 وهتكت عرض 7 مواطنين في فترة الـ 100 يوم الأولى لحكم مرسي، وهذه هي انجازات تجعل مبارك يتوارى خجلاً من ضعفة. والآن يبدو أنهم يستهدفون "البرطعة التامة!"
مصر ليست عزبة رئيس أو جماعة ولن نسمح لسلخانة الشرطة أن تعود

0 comments: