مجلة مرفوع من الخدمة

الأربعاء، 8 أغسطس 2012

كواليس قرارات مرسي بعد عملية رفح:مرسي رفض ضرب الإرهابيين وعاقب منفذي العملية


كواليس قرارات مرسي بعد عملية رفح:مرسي رفض ضرب الإرهابيين وعاقب منفذي العملية
هذا الشئ هو نجل محمد مرسي الذي يشارك والده حكم مصر الآن
لم تكن قرارات مرسي التى جاءت في نفس اليوم الذي بدأت فيه القوات المسلحة إستعادة السيطرة على سيناء سوى رد فعل على غضبه من العملية التى نفذتها القوات المسلحة المصرية ضد الإرهابيين الموجودين في سيناء وكان أول من عبر عن رفض العملية (نسر) هو نجل محمد مرسي الذي أدان العملية برمتها لأنها ضد إرادة والده المرتبط بالطبع بالحبل السري مع مكتب الإرشاد
قرارات محمد مرسي جاءت غريبة وغير مفهومة لكن الأسرار تتكشف واحدا وراء الآخر ونذكر من تلك الأسرار الآتي:


طلب إقالة اللواء حمدي بدين جاء بسبب رفض حمدي بدين تامين مقرات الاخوان يوم 24\8 وهو ما كان يصر عليه مرسي ويرى ان الشرطة لا تستطيع القيام به
إقالة اللواء موافى جاءت بعد فضحه لمرسي بعد أن صرح بأنه سلم التقارير المخابراتيه الى السلطه التنفيذيه المختصه وهي الرئيس مرسي الذي قرر الإحتفاظ بالتقرير في درج مكتبه
قرار أقالة مدير أمن القاهرة جاء لأن مدير امن القاهرة لا يوافق على التصدي للمتظاهرين والمحاصرين لقصر الإتحادية ومرسي يبحث عن جزار يوليه أمن القاهرة
في النهاية قرارات محمد مرسي جاءت فقط ليحاول السيطرة على الدولة وتحويلها إلى إيران جديدة لكن هيهات وموعدنا مع النهاية قد إقترب فأبشر أيها الرئيس غير الشرعي

0 comments: