مجلة مرفوع من الخدمة

الجمعة، 8 يونيو، 2012

الإسكندرية تبدأ حملة إنقاذ فيلا أجيون من محافظها المرتشي


الإسكندرية تبدأ حملة إنقاذ فيلا أجيون من محافظها المرتشي

دعوة توجهها اللجان الشعبية للدفاع عن الثورة بالإسكندرية لإنقاذ تراثها المعماري الذي يحاربه محافظ لا يؤمن سوى بالرشوة وتغليب المصالح الخاصة ولا يمارس سلطاته إلا لخدمة رجال الأعمال لذلك دعت اللجان الشعبية بالإسكندرية لوقفة جادة محاولة إنقاذ فيلا أجيون التي تقترب قيمتها من قيمة زهرة الخشخاش أثريا وجاء في دعوتهم :


الى جميع محبى الاسكندرية ..الى الذين عشقوا المدينة بكل تفاصيلها
الى كل من شاركنا فى وقفاتنا السابقة والى كل من تمنى ان يقف بجوارنا

نجحنا فى وقف هدم فيلا شيكورل وامامنا التحدى الاكبر والاهم من الناحية والقيمة المعمارية.

ندأ هااااام وعااااجل اليكم جميعا ..الى كل المصريين فى كل مكان
اذا كنت قد سمعت عن زهرة الخشخاش كعمل فنى هااام فنحن الان امام عمل فنى فى مجال العمارة لا يقل اهمية -إن لم يزد- عن تلك اللوحة

فيلا جوستاف أجيون هي فيلا من تصميم المعماري الفرنسي أوجوست بيريه (1874 - 1954)، أحد أهم وأشهر معماري العالم، ورائد استخدام الخرسانة المسلحة في إنشاء المباني.واحد اساتذة المعمارى الشهير لوكوريوزيه.
بسبب القيمة العالية لبيريه أدرجت اليونسكو أبنية قام بتصميمها في قائمة التراث العالمي، لتصبح تراثا للإنسانية جمعاء لا لشعب من الشعوب، ويزورها اليوم الآلاف في كل عام. في الوقت الذي يتم فيه هدم ما بناه في الإسكندرية.

قام بيريه بتصميم وبناء عدد من المباني في مصر بين عامي 1922 و1940. المعماري والمقاول الفرنسي الشهير صمم وبنى ثلاثة مبانٍ في الإسكندرية في 1922، 1932 و1938 على التوالي، بالإضافة إلى أحد البيوت بالقاهرة في 1932.

الفيلا تقع في حي وابور المياه الذي بدأ العمران به في القرن التاسع عشر. التعبير المعماري لبيريه في فيلا أجيون يُعد تطورا مهما في مسيرته العملية. ليفرّق بين العناصر الإنشائية المختلفة -وهو مظهر كان بيريه يحاول أن يبرزه طوال حياته المهنية

تنبيه :
خليكوا على استعداد الهدم ممكن يتم فى اى لحظة وده هيحتاج اننا نتحرك بسرعه اكتر
احنا بناخد خطوات رسمية مع المحافظة لكن بجد
انتوا اللى بتجيبوا النتيجة الحقيقية
إذا الشعب يوما اراد الحياة ...فلابد أن يستجيب القدر.

0 comments: