مجلة مرفوع من الخدمة

الجمعة، 16 مارس 2012

السعودية دولة الإكتئاب والبدانة التى تخشى الشورت والفانلة والكاب


السعودية دولة الإكتئاب والبدانة التى تخشى الشورت والفانلة والكاب

لا تزال اللجنة الأولمبية الدولية تتفاوض مع الرياض من أجل مشاركة سعوديات في أولمبياد لندن هذا الصيف لكن ما هو مؤكد أن المملكة التى تصر على وضع المرأة داخل خيمة سوداء مازالت تحشى الشورت والفانلة والكاب إذا ما إرتدتهن النساء بينما تنتشر عبر وسائل الإعلام صور وفيديوهات نساء الأسر الحاكمة السعودية وهم بلباس البحر كما لو كانوا يحملون إستثناءا دينيا
وبينما يمثل مرض الإكتئاب بين النساء في السعودية مرضا وبائيا فإن منظمة هيومان رايتس ووتش تؤكد أن نسبة لا تذكر من ‏المحظوظات يدخلن المجمعات السكنية للشركات الأجنبية قد يتعلّمن السباحة أو يشاركن في الألعاب لكن دون إرتداء ملابس رياضية تثير غضب السعوديين
النتيجة التى ترصدها المنظمة هي أن ثلثي الفتيات مصابات بزيادة الوزن والبدانة وان حالات الإصابة بالسكر في ازدياد ‏و حالات الاكتئاب بين السعوديات تعد وبائية
وبينما تواصل السعوديات الإكتئاب والتظاهر فإن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وضعت مؤخرا فاصلاً طويلاً بين الرجال والنساء أمام جناحي دار نشر "مدارك" ومركز "المسبار" للدراسات ‏والأبحاث العائدة ملكيتهما للكاتب تركي الدخيل كي لا يرى أي من المصلين النساء السعوديات ممن لا يظهر منهن شيئا في الأصل

0 comments: